PENGERTIAN SHARAF/TASHRIF

PENGERTIAN SHARAF/TASHRIF

PENGERTIAN SHARAF/TASHRIF

PENGERTIAN SHARAF/TASHRIF

بسم الله الرحمن الرحيم


قال الشيخ الامام العلامة الاستاذ أبو الحسن علي بن هشام الكسيلاني فسح الله في قبره (اعلم) أيها المتعلم (أن التصريف ) أي هذا اللفظ معناه (في اللغة ) أي لغة العرب (التغيير) مطلقا قال الله تعالي وتصريف الرياح أي تغييرها من حال الي حال ومن جهة الي جهة ) معناه (فى الصناعة ) أى فى اصطلاح أرباب هذا الفن (تحويل الأصل الواحد ) أى تغييره وألاصل الواحد هو المصدر عند علماء البصرة على المعتمد والفعل الماضى عند علماء الكوفة الى أمثلة مختلفة) وهى الماضى والمضارع والأمر والنهى والنفى والجحد واسم الفاعل واسم المفعول واسم الزمان واسم المكان واسم الألة والمرة والنوع (لمعان) أى التحويل المذكور لاجل حصول معان (مقصودة)من هذه الأمثلة المختلفة (لاتحصل) أى هذه المعانى المقصودة (الابها) أى بتلك الأمثلة المختلفة وباالجملة الضرب هو الأصل الواحد فتغير الى ضرب وغيرها من الأمثلة لتحصيل المعانى المقصودة منها هو التصريف لغة واصطلاح

(ثم )أى بعد أن عرفت لفظ التصريف لغة واصطلاحا(الفعل) مطلقا وهو كلمة دلت على معنى بنفسها مقترن بأحد الأزمة الثلاثاء التي هي الماضى والحال والاستقبال (أما الثلاثي) وهو الذي يكون أصل حروفه الفعل منحصرة فى هذين قسمين اللذين بينهما انفصال حقيقي فلا تكون أصل حروف أقل من ثلاثة ولا أكثر من أربعة كل ذلك بشاهدة التتبع واستقراء كلام العرب (وكل واحد منهما ) أى من الثلاثى والرباعى (اما مجرد) عن الزيادة فى أصول حروف كما تقدم من نحو ضرب ودحرج (أو مزيد ) بأن زيد على أصول حروف حرف كما فصاعدا كاضرب وتدحرج (وكل واحد منهما) أى من الثلاثى والرباعى المجرد والمزيد فيه (أما سالم) عن حروف العلة والهمزة والتضعيف في أصول حروفه كما تقدم في الأمثلة (أو غير سالم) عن أحد ما ذكر فيها كوعد وأوعد وزلزل وتزلزل (ونعني بالسالم) أي الفعل الذى(سلمت حروفه ألاصلية) والحروف الأصلية  هي (التي تقابل بالفاء والعين و اللام ) أى بفعل (من حروف العلة) وهي الألف والواو والياء (والهمزة والتضعيف ) وهو فى الثلاثي ماكان عينه ولامه من جنس واحد كرد من الرباعي ماكان فاؤه ولامه الأولى وعينه الثانية من جنس واحد كزلزل كما سيجئ بيانه 

**

واعلم أن أهل هذا الفن وضعوا ميزانا يزنون الكملمات وهو في الثلاثي فعل وفي الرباعي فعلل فاذا وزنوا كلمة بفعل فكل حرف يقع في مقابلة الفاء منه الفعل وكل فاء الفعل حرف يقع فى مقابلة العين منه يسمى عين الفعل وكل حرف يقع فى مقابلة اللام منه يسمى لام الفعل مثلا اذا قلت ضرب على وزن فعل فالضاد فاء الفعل والراء عين الفعل والباء لام الفعل واذا زيد فى الموزون حرف فصاعدا زذالك الحرف بعينه فى الميزان فى ذلك الموضع تقول اضرب على وزن افعل مثلا واذا حذف منه حرف فصاعدا يحذف ما يقابل ذلك الحرف من الميزان



  

0 Response to "PENGERTIAN SHARAF/TASHRIF"

Post a Comment

Iklan Atas Artikel

Iklan Tengah Artikel 1

Iklan Tengah Artikel 2

Iklan Bawah Artikel